الخرطوم: باج نيوز
حمل الحزب الاتحادي الديمقراطي “الشرعية الثورية” الذي يتزعمه الشريف صديق الهندي، المجلس العسكري الانتقالي، مسؤولية تبديد الوقت والتسبب في الفراغ الدستوري الماثل في البلاد وتعطيل مصالح المواطنين.

وقال بيان صادر من أمانة إعلام الحزب تحصل (باج نيوز) على نسخةٍ منه إن إصرار العسكري الانتقالي على إشراك الأحزاب المتحالفة مع النظام البائد لا تستقيم عقلاً وموضوعاً، منوهاً إلى أن حالة الفراغ وعدم تكوين مؤسسات الدولة التي تطاول أمدها يقف ورائها تعنت المجلس العسكري في مفاوضات انتقال السلطة إلى المدنيين.

Source: باج نيوز