الخرطوم : باج نيوز

نظمت بعثة الإتحاد الأوروبي أمس إفطاراً رمضانياً في مقر الاعتصام أمام القيادة العسكرية، بحضور السفير جان ميشيل دوموند وموظفو البعثة.
وقال السفير جان ميشيل دوموند في حفل الإفطار: “لقد تشرفت بمقابلة العديد من الشباب من جميع أنحاء السودان الموجودين هنا بحثاً عن العدالة والحرية والسلام” معتبراً أن ذلك تذكير كبير بقوة الروح الإنسانية والرغبة في الحرية وحقوق الإنسان والديمقراطية، معلناً مواصلة الاتحاد الأوروبي دعم تلك القيم في السودان.

يذكر أن الإتحاد الأوربي درج على تنظيم حفل استقبال رسمي في التاسع من مايو يوم أوروبا، ووفقاً لبيان نشر على صفحة الإتحاد بتويتر فقد قررت البعثة هذا العام تأجيل احتفالها لإظهار الاحترام للشعب السوداني في شهر رمضان المبارك.
وأبدى الإتحاد رغبته في التواصل مع شعب السودان ، وخاصة الشباب. في سعيهم لتحقيق العدالة والحرية والسلام ونقل السلطة إلى هيئة انتقالية مدنية قادرة على تلبية تطلعات الشعب السوداني، على حد تعبيرهم.

Source: باج نيوز