الخرطوم: باج نيوز

أوقفت وحدة مكافحة الفساد والتحقيقات المالية بالمباحث والتحقيقات الجنائية موظفة علاقات عامة بشركة تجارية على ذمة اتهامات بالفساد والثراء الحرام والمشبوه بعد تورّطها في استلام مبالغ مالية ضخمة صادرة من حساب خاص برئاسة الجمهورية.

وكشفت صحيفة الصيحة الصادرة اليوم”الجمعة” عن أنّ وحدة المعلومات المالية التابعة لبنك السودان المركزي رصدت حركة مشبوهة لأموال من حساب رئاسة الجمهورية لحساب مدير العلاقات العامة بإحدى الشركات التجارية.

وأوضحت أنّ جملة الإيداعات في حساب الموظفة بلغت نحو”10″ مليارات جنيه سوداني.

وباشرت الوحدة التحقيق في حركة الأموال بناءً على تقرير أعدّته وحدة المعلومات المالية حول حركة حساب الموظفة.

وكشف الشاكي عن إيداع عدة شيكات أحدها بمبلغ”5″ مليارات جنيه، وأوضح أنّ جملة الأموال المودعة بحساب الموظفة في الفترة الأخيرة بلغت”9.098.945.00″ جنيه.

وقال الشاكي بحسب الصحيفة إن الشكوك حامت حول الموظفة بعد أنّ تقدّمت بطلب للبنك لاستخراج شيك مصرفي بمبلغ”800″ ألف جنيه، مما دعا الوحدة لمتابعة مصدر الأموال الموردة في حسابها.

وقال اتضح أنها من الحساب الخاص برئاسة الجمهورية بالرقم”27402″.

وأكّد أنّ الشيكات صادرة باسم شخص قام بتظهيرها للموظفة التي أودعتها في حسابها، ووجهّت النيابة للموظفة لائحة اتهامات تحت طائلة قانون غسيل الأموال والثراء الحرام.

Source: باج نيوز

About Post Author