الخرطوم: باج نيوز

كشف المدير العام لشركة الخطوط الجوية السودانية “سودانير” ياسر تيمو، أن الشركة تلقت وعوداً بتمويل يبلغ حوالى 110 ملايين دولار من بنك التنمية الإسلامي ولكنه رهن التمويل بالالتزام بسداد الديون السابقة للبنك  وأوضح أنها لاتتجاوز الخمسين مليون دولار.

وأعلن تيمو طبقاً لـ “سونا” اليوم الخميس، أن هناك عدداً من الجهات ـ لم يسمها ـ أبدت استعدادها لدعم الشركة وتوفير العملات الأجنبية لمقابلة احتياجات الصيانة، وأكد أن الشركة ساعية للنهوض وتقويم مسيرتها خلال الفترة المُقبلة.

وأعرب تيمو عن أسفه لعدم تنفيذ العقد المبرم بين الوزير السابق المهندس مكاوي محمد عوض والشركة الصينية لشراء طائرات نتيجة لشروط تعجيزية وضعها الطرف الممول.

وأعلن أن الفترة القليلة المقبلة ستشهد الكثير من البشريات فيما يتعلق باستئناف حركة الطيران ونقل المعتمرين والحجاج، وأشار إلى أن هناك ترتيبات تتم واتصالات سيتم الإعلان عنها لاحقاً، وأكد أن الشركة تعمل جاهدة للمحافظه على وضعها في سوق الطيران والمتابعة مع عدد من الجهات داخل وخارج السودان.

يذكر أن “سودانير” مرت بعملية هيكلة في العام 2017، عبر مجموعة عمل تضم 14 خبيراً من مختلف التخصصات لإعادة تنظيمها وهيكلتها.

وتعمل المجموعة في دراسة وتحليل الوضع في الشركة وتحديد نقاط القوة والضعف وحصر الاحتياجات، وهناك مديونية على الشركة تعمل على سدادها، وحالياً تسير سودانير رحلات إلى القاهرة وجوبا فقط.

Source: باج نيوز