توضيح للأسباب التي أدت لمشاجرة بين بعض ممثلي الأحزاب السياسية بقاعة الصداقةتوضيح للأسباب التي أدت لمشاجرة بين بعض ممثلي الأحزاب السياسية بقاعة الصداقة

أصدر ائتلاف شباب السودان بيانا حصلت “كوش نيوز” على نسخة منه حول المشاجرة واللجنة المشتركة في اجتماع المجلس العسكري مع القوى السياسية، جاء فيه

تم تداول مقاطع لمشاجرة عنيفة وقعت داخل قاعة الصداقة بعد اجتماع المجلس العسكري مع القوى السياسية كما اقترح المجلس العسكري تكوين لجنة مشتركة للحوار وحول هذا نوضح الآتي:

1) وقعت المشاجرة بعد انتهاء الاجتماع ولاعلاقة لها بحيثيات الاجتماع بل هي متعلقة بنقاشات جانبية بين أشخاص.

2) طلب المجلس العسكري تكوين لجنة حوار من القوى السياسية ونعتقد بوضوح أن هذه الخطوة قد جاءت متأخرة جدا ولكننا ننصح بالمضي فيها تأكيداً لمنهجنا في الحوار.

3) فشلت القوى السياسية في التوافق على لجنة مشتركة وقامت بشكل فردي وفوضوي في تقديم قوائم مرشحيهم للمجلس العسكري في منظر وطريقة لاتليق بقوى يناط بها إن تحكم وتنظم السودان.

4) ندعو القوى السياسية للبحث عن آلية للتوافق على لجنة مشتركة تفاوض عنهم المجلس العسكري، وإذا عجزوا عن هذا التوافق فهم عن قيادة السودان أعجز.

وكان اشتباك بالايدي والكراسي قد وقع بين عدد من ممثلي الاحزاب السياسية السودانية والكيانات، نهار يوم الاربعاء الثالث من رمضان، عقب اجتماع دعت له اللجنة السياسية للمجلس العسكري بقاعة الصداقة بالعاصمة السودانية الخرطوم.

الخرطوم (كوش نيوز)

Source: كوش نيوز