المسحراتية الانتقال من الأغنيات الهابطة للشعارات الثوريةالمسحراتية الانتقال من الأغنيات الهابطة للشعارات الثورية

رصدت مصادر صبيحة اليوم بعدد من أحياء الخرطوم بعض المسحراتية يرددون الأغنيات الثورية والهتافات الوطنية وذلك في تحول كبير لنوعية مايتم ترديده مابين رمضان في العام السابق والعام الحالي .

وتضجر عدد من المواطنين العام الماضي من جزئية ترديد المسحراتية للأغنيات الهابطة، تماماً كأغنية (قنبلة) للفنان الشاب طه سليمان والتي تصدرت العام الماضي أهازيج المسحراتية في عدد من مناطق العاصمة .

من جانبه عبر مجاهد المنصور أحد قاطني منطقة الخرطوم بحري عن أعجابه الكبير بالتحول والوعي الكبير الذي طرأ علي المسحراتية هذا العام، مضيفاً: (السنين الفاتت تعبنا والله شديد من قصة ترديد المسحراتية للأغنيات الهابطة والعاطفية والكواريك الماعندها معني)، مختتما: “اعتقد أن من أجمل مخرجات الثورة الحالية هي حالة التحول تلك والتي جعلت معظم المسحراتية يطلون هذا العام بشعارات الثورة وأغنياتها المجيدة ” .

وأصبح المسحراتية يرددون الأغنيات الوطنية في منطقة بري البراري صباح اليوم بحسب صحيفة السوداني حيث كانت تتركز على الشهداء وعلى ضرورة ميلاد حكومة مدنية، وردد المسحراتية: (دم الشهيد بي كم… مابنقبل الدية) و(سقطت ماسقطت.. صابنها) إلى جانب العديد من الهتافات الأخري .

الخرطوم (كوش نيوز)

Source: كوش نيوز