الخرطوم: باج نيوز

أعلن حزب الأمة القومي برئاسة  الصادق المهدي رفضه المشاركة في مليونية (21) أكتوبر الحالي، ، وبرر بأن الدعوة لم تصدر من المجلس المركزي لقوى إعلان الحرية والتغيير، ووصفها بالفتنة والفوضي.

وقال الحزب في بيان صادر عن الأمانة العامة اليوم “السبت” ، تحصل “باج نيوز” على نسخة منه، إن “الواجب الوطني یفرض علینا حمایة مؤسسات الحکم الانتقالي من مخططات الردة السیاسیة والاختطاف”، وإتهم الأمة القومي جهات ـ لم يُسمها ـ بإستغلال المناسبة لإثارة البلبلة والفوضی بتسییر ملیونیة فی (21) أكتوبر، بحثاً عن منافذ تقویض الحکومة الانتقالیة.

وناشد بيان الحزب جماهیر الشعب السودانی تفویت الفرصة علی من وصفهم بدعاة الفتنة والفوضی، ودعا بدلاً عن ذلك تنظیم احتفالات تلیق بذکری أكتوبر.

Source: باج نيوز