وفدا الحكومة والثورية للمفاوضات يناقشان أجندة المفاوضاتوفدا الحكومة والثورية للمفاوضات يناقشان أجندة المفاوضات

اختتمت اللجنة المشتركة المعنية بتحديد أجندة المفاوضات المكونة من وفدي الحكومة والجبهة الثورية لمفاوضات السلام بمدينة جوبا اجتماعها الأول الذي عقدته في مقر المفاوضات بفندق بريميد في جوبا في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة.

وتناول الاجتماع الطرق المثلى للدفع بالعملية السلمية وكيفية الانتقال من مرحلة إعلان المبادئ وبناء الثقة الذي وقعه الطرفان في جوبا في وقت سابق الى مرحلة الدخول في التفاوض حول القضايا الجوهرية المتعلقة بالمشكلة.

وأوضح محمد تقد لسان عضو وفد الجبهة الثورية للمفاوضات في تصريح صحفي عقب الاجتماع الأول للجنة الفنية المشتركة، أن اللجنة ناقشت أجندة التفاوض في المرحلة المقبلة حيث تم الاتفاق على ضرورة مراجعة ما تم في إعلان جوبا للمبادئ وبناء الثقة، كما تناول الاجتماع تحديد طبيعة الأجندة التي يجب أن تكون محل النقاش، مشيراً إلى أن النقاش دار حول ضرورة التفاوض في مسارات متعددة تشمل قضايا قومية بالإضافة إلى القضايا المتعلقة بمناطق النزاع المختلفة، كما ناقش الاجتماع طبيعة ومنهجية التفاوض في المرحلة المقبلة، مشيراً إلى أن هذه الأجندة  بعد استكمالها يمكن أن تطرح كإعلان سياسي خلال اليومين القادمين، أو يتم طرحها  كإعلان مبادئ.

وأضاف تقد أن الاجتماع أمن على منبر جوبا مقرا للمفاوضات، موضحا أن اللجنة ستعقد اجتماعها الثاني في الساعة الثالثة من ظهر اليوم لاستكمال بقية أجندة التفاوض ومن ثم رفعها إلى اللجنة السياسية العليا لوفدي التفاوض لتحديد المسار المستقبلي للتفاوض.

Source: كوش نيوز