الأدلة الجنائية تكشف عن فصلها في “20” ألف قضية العام الماضيالأدلة الجنائية تكشف عن فصلها في “20” ألف قضية العام الماضي

كشفت الإدارة العامة للأدلة ‏الجنائية عن فصلها في (20) ألف قضية ‏جنائية رفعت إليها بموجب بلاغات مدونة في محاضر الشرطة في ‏العاصمة والولايات خلال العام الماضي.

وقال اللواء شرطة حيدر محمد سيد أحمد مدير الإدارة العامة للأدلة ‏الجنائية إن ولاية الخرطوم تحتل النصيب الأكبر في عدد القضايا التي تأتي ‏للأدلة الجنائية مقارنة ببقية الولايات الأخرى.

جاء ذلك خلال تنوير صحفي اليوم الخميس بمباني الأدلة الجنائية بمناسبة مرور (50) عام على تأسيس الإدارة، ‏مبيناً أن البصمة الوراثية ‏تلعب دوراً كبيراً في فك طلاسم كثير من القضايا الكبيرة والخطيرة ذات الرأي العام. ‏

وأكد اللواء حيدر بحسب (اليوم التالي) حيادية إدارته وعدم تبعيتها لأي جهة سوى رئاسة الشرطة وذلك ‏بموجب قرار صدر من وزارة الداخلية في العام 2010م بإنشاء الإدارة ‏العامة للأدلة الجنائية وضمها للمدير العام لقوات الشرطة، وتتكون من عدة ‏دوائر أبرزها المختبر الجنائي ودائرة تحقيق الشخصية والكلاب الشرطية ومسرح الجريمة بالإضافة إلى شئون الولايات ودائرة مكتب التميز ‏الإقليمي ويقوم بتدريب وتأهيل منسوبي (الآيابكو) التي تضم دول ‏شرق ووسط أفريقيا. مشيراً إلى أن عمل الأدلة ينحصر في شقين (فني وتقني)، ‏مؤكداً أن التقاير التي تصدر من الأدلة الجنائية تقارير محايدة مستندة على ‏الرأي الفني والعلمي، وتستخدم في عملها العلوم التطبيقية في ‏العمل الجنائي لتقديم دعم عملي في مجال التحقيق.

الخرطوم (كوش نيوز)

Source: كوش نيوز