الخرطوم: باج نيوز

الخطوة كانت صادمة لوزارة الطاقة والنفط وفق مصادر”باج نيوز”

رفضت وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي، طلبًا لوزارة الطاقة والنفط، يقضي بتخفيض سعر أنبوبة الغاز بعد رفعه مؤخرًا على وقع أزمة مفاجئة.

وكانت المالية قد صادقت على زيادة بلغت 800 جنيه، على سعر الأنبوبة، لترحيل الغاز من بورتسودان إلى الخرطوم، بعد تعطّل مصفاة الجيلي.

وأمنّت وزارة الطاقة والنفط في قرارٍ صدر بتوقيع المدير العام كمال الدين حسن عبد الرحيم، وفق مصادر”باج نيوز”، على إعادة سعر أنبوبة الغاز إلى 2200 جنيهًا، لكنّها تلقّت ردًا صادمًا من وزارة المالية يطالب بإبقاء سعر الأنبوبة على ما هو عليه بواقع”3000″ جنيه.

وقالت مصادر لـ”باج نيوز”، إنّ وزير المالية والتخطيط الاقتصادي جبريل إبراهيم، دعا إلى إيراد مبلغ الـ800 جنيه إلى خزينة المالية وعدم إعادة سعر أنبوبة الغاز إلى القديم.

ومؤخرًا، شهدت العاصمة السودانية الخرطوم، أزمة غاز، بسبب توقف مصفاة الجيلي، قبل انفراجة مصحوبة بارتّفاع سعر الأنبوبة.

 

About Post Author

Generated by Feedzy