الخرطوم: السوداني

قالت شركة بدر للطيران، إنه لا علاقة لها بما تم من إجراء من قبل السلطات المصرية أو في حق الراكب حسام سلام، ولا علم للشركة بحيثيات التوقيف، وإنها تعمل وفق أسس وضوابط نظم الملاحة الجوية المعمول بها دولياً.

وأوضحت في بيان انه عقب هبوط الطائرة اضطرارياً في مطار الأقصر بمصر، قررت الشركة إرسال طائرة بديلة لنقل الركاب ومواصلة الرحلة.
وأضافت: الصعود إلى الطائرة البديلة يجعل السلطات المصرية جزءًا من إجراءات السفر كما هو معمول به في لوائح الطيران، وهذا ما أدى إلى توقيف الراكب المذكور.

About Post Author

Generated by Feedzy