الخرطوم: باج نيوز

في إطار الاتفاق بين الجيش والأحزاب السياسية المدنية.

كشف رئيس حزب الأمّة القومي السوداني المكلّف فضل الله برمة ناصر، الأحد، عن أنّ الجيش يعتزم إعادة رئيس الوزراء المعزول عبد الله حمدوك إلى منصبه.

وقال فضل الله برمة بحسب وكالة رويترز، إنّه تمّ التوصّل إلى اتّفاقٍ في الساعات المتأخرة ليوم السبت.

وأضاف”حمدوك سيشكل حكومة مستقلّة من الكفاءات وسيتمّ إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين في إطار الاتفاق بين الجيش والأحزاب السياسية المدنية”.

ويعيش السودان على وقع أزمة سياسية تفجّرت بعد خلافاتٍ طويلة بين المكون العسكري والمدني اللذين تسلّما الحكم بعد عزل نظام الرئيس السابق عمر البشير.

وفي الخامس والعشرين من أكتوبر المنصرم، أعلن عبد الفتاح البرهان عن حلّ الحكومة والمجلس السيادي، فضلاً عن تعليق العمل ببنود الوثيقة الدستورية، وفرض حالة الطوارئ.