الخرطوم: السوداني
استنكرت مفوّضة الأمم المتّحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليه، أمس الخميس، استخدام قوّات الأمن السودانية للذخيرة الحيّة في وجه المتظاهرين السلميين.
وقالت باشليه فى بيان، “إنّ استخدام القوات الأمنية في السودان للذخيرة الحيّة مرة أخرى ضد المتظاهرين أمر معيب تمامًا”.
وأشارت إلى أنّ الأمر يعدّ مخزيًا لا سيما بعد المناشدات المتكرّرة إلى الجهات العسكرية والأمنية بالامتناع عن استخدام القوّة التي لا لزوم لها.
وأكملت” إنّه أمرٌ مخزٍ تمامًا حيث تمّ استخدام الذخيرة الحيّة مرة أخرى الأربعاء ضدّ المتّظاهرين “.
وأشارت إلى أنّ إطلاق النار على حشود كبيرة من العزّل المتظاهرين، أسفر عن مقتل العشرات من الواضح أن المزيد من الجرحى.
وتابعت” هذه العمليات الأمنية تهدف إلى خنق حرية التعبير والمعارضة ، وتصل إلى حد الانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي لحقوق الإنسان “.