الخرطوم : باج نيوز

قال الاتحاد الأوروبي إن الاعتقالات التعسفية في السودان لا تزال مستمرة و تتزايد.

و دعا الاتحاد في بيان الخميس القوات الأمنية إلى الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين منذ الخامس و العشرين من أكتوبر بشكل عاجل مشدداً على أن السلامة الجسدية لهؤلاء المعتقلين و احترام حقوق الإنسان الخاصة بهم هي المسؤولية الكاملة للقوات.

و أضاف “من الضروري أن تمارس قوات الأمن ضبط النفس و احترام حق التظاهر السلمي ، مع توقع مظاهرات سلمية جديدة معلنة خلال الأيام المقبلة”.

و قال إن قدرة رئيس الوزراء على التواصل مع العالم الخارجي محدودة للغاية ، كاشفاً عن أن سفراء الاتحاد الأوروبي في الخرطوم من مقابلته مرة أخرى بعد زيارتهم له بعد إطلاق سراحه من الاعتقال العسكري فور انقلاب الدولة ، كما حث القوات الأمنية على تسهيل لقاء المجتمع الدولي معه و رفع الإقامة الجبرية عنه و استعادة حريته الكاملة.

كما دعا إلى استعادة خدمات الإنترنت بالكامل في جميع أنحاء البلاد دون تأخير ، و أضاف “حرية الوصول إلى المعلومات لجميع المواطنين السودانيين أمر لا غنى عنه لتحقيق الحرية والعدالة والسلام للجميع”.