بعد زيادة تذاكر الطيران.. هل سينهار قطاع الطيران الداخلي؟؟

Sudan News

الانتباهة اون لاين موقع اخباري شامل

الخرطوم: هنادي النور

شهد قطاع الطيران خلال الفترة الماضية الكثير من الاشكالات بسبب تضاعف اسعار التذاكر نتيجة للآثار الاقتصادية وتقلبات الأوضاع رغم استقرار  سعر الدولار بالسوق الموازي  خلال الفترة السابقة إلا ان الطيران الداخلي شهد إحجام كثيرين  عن السفر ، كما تأثرت الشركات بقلة الإقبال بعد ان اصبحت قيمة التذاكر تفوق طاقة المسافرين.
واصدرت دائرة النقل الجوي بسلطة الطيران المدني  امس  تعديلا  جديدا على اسعار التذاكر للرحلات الجوية الداخلية، ورفعت بموجبها الاسعار القديمة، وأرجعت التعديل لزيادة اسعار وقود الطيران والتغير في سعر الصرف.
وبموجب القرار، اصبح سعر التذكرة “الخرطوم – الجنينة” 53.190 جنيها، ونيالا الخرطوم  45.925 جنيها، والخرطوم الفاشر 41.740  جنيها، الخرطوم  بورتسودان 37.600 جنيه، الدمازين 29.420 جنيها، وكسلا 28.760 جنيها، والدمازين 28.760 جنيها.
تحجيم السفر
وقال رئيس شعبة  وكالات السفر  فكتور سليمان ان الشعبة قامت  بمبادرة مع والطيران المدني و ادارة النقل الجوي  وتم دعوة كل الشركات العاملة في مجال النقل الداخلي وتم مبادرة بتقليل الاسعار وتخفيض رسوم المغادرة في المطارات الداخلية ووصف  في حديثه لـ ( الإنتباهة ) امس ان الزيادة الأخيرة  سوف تحدث انتكاسة لكل الاتفاقيات وتساهم في تحجيم السفر بالطائرات وأضاف اكثر المتضررين  من مرضى ورجال اعمال وهذا ايضا يزيد من التفكك الاجتماعي وزياده النبرة العنصرية والجهوية وقفل لكل اواصر الترابط الاجتماعي في ظل تفكك وانهيار الطرق الرئيسية.
ارتفاع وهبوط
وفي ذات السياق   قال الخبير  في شئون الطيران مرتضى حسن جمعة ان سعر تذاكر الطيران يتأثر بعوامل كثيرة تجعله يتذبذب باستمرار بين ارتفاع وهبوط، وأول هذه العوامل هو العرض والطلب، وهو عنصر أساسي، بجانب عوامل أخرى عديدة، منها مدى نشاط موسم السفر أو خموله، وتوقيت الرحلة، وسعة الطائرة، إلى جانب المسافة التي تقطعها الطائرة خلال الرحلات، وتساءل مرتضى هل  الرحلات مباشرة أم غير المباشرة، وأسعار الوقود .وحدد العاملون في القطاع 10 عوامل تتحكم في سعر تذكرة الطيران، مثل عدد الرحلات إلى الوجهة .ويرى حسن ان اختلاف السعر خلال عطلات الأعياد  والمدارس كان سببا في ذلك .
العرض والطلب
وأضاف  إن العوامل الرئيسة التي تؤثر على سعر التذكرة هي العرض والطلب، ومواسم الذروة، وطبيعة الوجهة، فبعض الوجهات تكون فاخرة وبالتالي أسعار تذاكرها مرتفعة.
بالاضافة لذلك اثر جائحة كورونا على سوق السفر وارتفاع تكلفة التشغيل وبيع الوقود بالدولار فتعاني شركات الطيران الوطنية ارتفاع تكلفة التشغيل والصيانة وشراء الاسبيرات إذ أن تكلفة ساعة الطيران للراكب الواحد للساعة الواحدة 100 دولار مثال الخرطوم بورتسودان ذهاب تكلفتها 50 الف جنيه وفقا للقانون.

  وهنالك دور منوط بإدارة النقل الجوي بضرورة التوصل مع المؤسسة العامة للنفط بضرورة منح شركات الطيران الوطنية للسفر الداخلي ميزة سعر تفضيلي وإلغاء الضرائب والقيمة المضافة كمساهمة من الدولة في دعم قطاع الطيران الذي يعاني شح الموارد وانعدام التمويل والرسوم الحكومية العالية التي تفرضها الشركة القابضة بصورة خيالية كذلك هنالك عوامل اخرى تؤثر  أيضاً على السعر، إضافة إلى نوع الطائرة والطاقة الاستيعابية لها، فضلاً عن المسافة إلى الوجهة المستهدفة التي تؤثر أيضاً على السعر.

أسعار التذاكر

وقال حسن ان المسافات البعيدة مثل الامارات والقاهرة  تكون أسعار تذاكرها أعلى.
وجزم مرتضى  أن أسعار تذاكر الرحلات المباشرة أعلى من الرحلات غير المباشرة، إلى جانب أن السفر في عطلة نهاية الأسبوع أغلى من أيام الأسبوع العادية لارتفاع الطلب.
لافتا إلى أن أسعار الوقود المتقلبة عالمياً أيضاً تؤثر على أسعار التذكرة إلى جانب الضرائب التي تكون ضمن سعر التذكرة مثل ضريبة المطارات التي تختلف بحسب الوجهة وكذلك ضريبة الوقود.

زيادة الطلب

وقال مرتضي  إن  العوامل كثيرة وتندرج تحت مظلتها العرض والطلب على الوجهة، ففي حالة زيادة الطلب على الوجهة ترتفع الأسعار، وتنخفض الأسعار إلى الوجهات التي يقل عدد الرحلات إليها، وأضاف أن توقيت الرحلة أمر رئيس، فمثلا الرحلات المبكرة في الفجر أو المتأخرة في الليل إذا كان الطلب عليها قليلاً فإن شركات الطيران تطلق عروضا تخفيضية على أسعار التذاكر إليها بعكس التوقيت الذي يكون عليه طلب كبير مثل الرحلات خلال النهار مثلا”.

سعة الطائرات

 واضاف أن سعة الطائرة لها تأثير كبير على أسعار التذاكر، فإذا كان عدد المقاعد المحجوزة قليلا فإن شركات الطيران تطرح المقاعد بأسعار مخفضة، وكلما زاد الطلب ترفع الشركات أسعار المقاعد، وأضاف أن أسعار الرحلات المباشرة تكون عادة أعلى من الرحلات غير المباشرة.
وبين أن سعر الوقود له تأثير أيضاً على أسعار تذاكر الطيران لأنه يؤثر على التكلفة بالنسبة لشركات الطيران، ما ينعكس على أسعار التذاكر. وأكد أنه «لتفادي الارتفاعات الكبيرة في أسعار التذاكر دائماً ننصح المسافرين بضرورة التخطيط لرحلاتهم مسبقاً والحجز المبكر للتذاكر.

الرحلات المباشرة

وأضاف ان نشاط الموسم يؤثر على أسعار التذاكر، وذلك لأن ارتفاع الطلب يرفع الأسعار بشكل ملحوظ، إلى جانب تقلبات أسعار النفط ، مؤكدا أن الرحلات المباشرة تكون أسعارها أعلى من الرحلات غير المباشرة، إضافة إلى أن توقيت الرحلة يؤثر أيضاً على سعر التذكرة، فضلاً عن المسافة إلى الوجهة المستهدفة فإذا كانت بعيدة يكون السعر أعلى.

The post بعد زيادة تذاكر الطيران.. هل سينهار قطاع الطيران الداخلي؟؟ appeared first on الانتباهة أون لاين.