اصدرت لجنة الانتخابات بالاتحاد السوداني لكرة القدم قرارا اوضحت من خلاله اعتذارها عن التكليف الصادر من مجلس ادارة اتحاد الكرة بشأن الاشراف على الجمعية العمومية لنادي المريخ، ورحب مجلس إدارة نادي المريخ جناح الرئيس الموقوف آدم سوداكال بقرار لجنة الانتخابات بالاتحاد السوداني والقاضي بالاعتذار عن الإشراف على انتخابات نادي المريخ استناداً للمواد “17” من نظام الاتحاد السوداني لكرة القدم لسنة 2017م والمادة 2/”2″ من لائحة انتخابات الاتحاد السوداني لكرة القدم والمادة 29/”1″ من نظام المريخ. وأبان مجلس سوداكال انه عندما رفض قرارات اﻻتحاد السوداني لكرة القدم بتاريخ 14 يونيو 2021م كان يعلم أنها مخالفة، ودعا سوداكال في بيانه الاتحاد السوداني لكرة القدم البروفيسور كمال حامد شداد الرجل العليم بالقوانين الرياضية والنظم واللوائح المحلية والدولية بالتراجع عن قرارات الاتحاد السوداني لكرة القدم بتاريخ 14 يونيو 2021م، كما نوضح لجمهورنا والرأي العام ان عملية الانتخابات بالنادي تعد من صلاحيات لجنة الانتخابات المنتخبة من قبل الجمعية العمومية لنادي المريخ والتي قامت بانتخاب لجنتي الانتخابات ولجنة الإنتخابات الاستئنافية في الجمعية العمومية غير العادية لنادي المريخ الرياضي بتاريخ 31 يوليو 2021م، والتي خصصت لتنفيذ خارطة طريق الفيفا المتعلقة بإدراج ملاحظات الفيفا على النظام الأساسي للنادي لسنة 2019م تعديل سنة 2021م وإنتخاب اللجان الإنتخابية وإستكمال اللجان المستقلة وإجازة اللائحة الإنتخابية، كما ندعو مجلس الإتحاد بسحب قراره بتاريخ 14 يونيو 2021م وان يحذو حذو لجنة انتخابات الاتحاد السوداني لكرة القدم، يذكر أن المجلس المكلف بقيادة محمد موسي الكندو شرع في اجراءات الجمعية العمومية خلال الفترة الماضية وتم فتح باب تجديد العضوية، وفتح باب الترشيح واغلاقه امس الاول تمهيدا لقيام الانتخابات خلال الفترة القادمة.