وسط تفاقم حالات الإصابة بكورونا في البحر الأحمر وتزايد أعداد الوفيات كيانات الشرق تطلق نداء

Sudan News

الخرطوم: السوداني

تفاقمت حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، بولاية البحر الأحمر بشكل مخيف، وسط تزايد في أعداد الوفيات على نحو لافت وفق مصادر بمدينة بورتسودان.

وكشفت الهيئة التنسيقية العليا لكيانات شرق السودان في بيانٍ لها اليوم الخميس، عن التفشي المريع لفايروس كورونا بولاية البحر الأحمر، الذي صار يحصد العشرات في اليوم الواحد حتى تجاوز الثلاثين حالة وفاة في اليوم أو أكثر ، مع تردي الأوضاع الصحية وعموم الوضع الصحي المعروف بشرق السودان.

وأطلقت الهيئة التنسيقية العليا لكيانات شرق السودان، نداءً إلى السلطات الصحية والحكومة الانتقالية، لاستنفار كل قدراتها الفنية وإمكاناتها المادية و الدعم المخصص لمكافحة هذا الطاعون من أجل أرواح الناس و اتخاذ ما يلزم من تدابير وقرارات وإجراءات صحية لإنقاذ الشعب في هذه الولاية المهمة.

كما ناشدت الهيئة في بيانها، منظمة الصحة العالمية والمنظمات العالمية العاملة في مجال الصحة وممثلي المانحين الدوليين بإعداد خطة تدخل صحية طارئة لإنقاذ الأوضاع بشرق السودان، لافتة إلى أن الأمر بلغ مبلغاً كبيراً قد يؤدي إلى التدهور الكامل في شتى صروف الحياة في هذه الولاية المكلومة. (وفق البيان).