الدقير: قرار نادي باريس بشطب 14.1 مليار دولار من ديون السودان مَعلَمٌ بَارزٌ لانتصار ثورة ديسمبر المجيدة

Sudan News

 

الخرطوم: وجدان طلحة

قال رئيس حزب المؤتمر السوداني، الباشمهندس عمر الدقير، إن قرار نادي باريس بشطب 14.1 مليار دولار من ديون السودان خطوة قوية لتتويج جهود الحكومة الانتقالية في ملف تسوية الديون.

وأكد الدقير في تصريح لـ(السوداني)، أن شطب الديون الخارجية المتراكمة على السودان خطوة فائقة الأهمية لدوران عجلة التنمية، ورافعة من روافع النهوض الاقتصادي، وقال إنّ قرار نادي باريس هو مَعلَمٌ بَارزٌ لانتصار ثورة ديسمبر المجيدة وتضحيات الشهداء، ويمثِّل بداية قوية لتتويج جهود الحكومة الانتقالية في ملف تسوية الديون الخارجية وإزاحة عبئها عن كواهل السودانيين.

وأضاف: “بلادنا تزخر بمُمْكِنات النهوض والتقدم، ويجب أن نتذكّر أن أهم مطلوبات معالجة الأزمة الاقتصادية الراهنة وتحقيق النهوض الاقتصادي، هو تعظيم استغلال موارد البلاد الداخلية من خلال خُطة متكاملة تشمل كافة الإصلاحات الضرورية لإعادة هيكلة الاقتصاد الوطني ومؤسساته وآلياته وتشريعاته بهدف تحويله إلى اقتصاد إنتاجي تنموي لمصلحة كل السودانيين، وأن يتم تنفيذ الخُطة بمنهج إدارة مستند على العلمية والنزاهة والشفافية”، وتابع في هذا السياق: “إن واجب الحكومة ألّا تنسى مسؤولية الدولة في الرعاية الاجتماعية – المنصوص عليها في الوثيقة الدستورية – وأن تكون إجراءات الحماية الاجتماعية في صدارة أية أجندة اقتصادية”.