(باج نيوز) يكشف تفاصيل حرمان طلاب مكفوفين من الجلوس لامتحان شهادة الأساس بكسلا

Sudan News

الخرطوم : إيمان كمال الدين

كشفت الأستاذة بمعهد النور للمكفوفين بكسلا فاطمة أحمد حامد لـ(باج نيوز) تفاصيل حرمان طلاب من معهد النور بكسلا من الجلوس لامتحانات شهادة الأساس هذا العام 2021م.
و قالت فاطمة إنّ السبب في عدم جلوس الطلاب للامتحان هو التأخر في التحصيل حيثُ لم يدوام الطلاب إلا قبل أسبوعين من بداية الإمتحان .
وأضافت: درسنا عشرة أيام فقط ونسبة تحصيل الطلاب أقل من 5%، والسبب تعطل العربة التي يتم بها ترحيل الطلاب، تعطلنا 40 يوم في بداية السنة، وكان يتم صيانتها سابقًا من قِبل خيرين، تمت صيانتها وتمت المداومة على الدراسة، ثم تعطلت مرة أخرى ولم نباشر العمل مرة أخرى إلا قبل أسبوعين، العملية التعليمية تعتمد على الترحيل، ونحن المعهد الوحيد للمكفوفين كسلا وهذه أول دفعة.

و أوضحت: إدارة التربية والتعليم لم تطرح القضية بشكل واضح ولم تتفاعل ولم تهتم بنا حتى، ولا نجد أيّ رد من المسؤولة حيثُ تغلق هاتفها، لم نجد وزير ولا إدارة للتواصل معهم، قبل شهرين نفذنا وقفة احتجاجية واعتصامات وقاموا بتفريقنا بالغاز المُسّيل للدموع، مشكلتنا لم تجد أذن صاغية.
وتابعت: عدد طلاب المعهد 11، الممتحنين 4 طلاب، ولدينا فصل أولى ، و سابع و ثامن.

من جانبه قال الأمين العام لمجلس الإعاقة بكسلا الصافي محمد فضل الله لـ(باج نيوز) منذ عام تابعنا مع وزارة التربية والتوجيه في كسلا لحل المشكلة وعقدنا أكثر من 7 لقاءات مع مدير عام التعليم، والوالي المكلف، وتم تنفيذ وقفة احتجاجية.
و أضاف: لم يكن هناك تفاعل بل تمت معاقبة الناس بتشديد المضايقة على شريحة المكفوفين،وكان ذلك في فبراير، قدمنا بعدها مذكرات، آخر خيار لجأنا لهُ طلبنا من الأسر رفع دعوى قضائية والآن تم عمل الإجراء الأولى لمخاطبة الوزارة نفسها عن طريق محامي وبعدها تبدأ إجراءات الدعوى حسب النظام القانوني.

و يقول الفاضل إنّ ضرراً نفسياً كبير وقع على الاسر والتلاميذ، صار هناك إحساس أن هناك طالب درجة أولى وطالب درجة ثانية، طالب من حقه يقرأ وطالب ليس من حقه أن يقرأ، وأن الوزارة تقدم خدمات للمبصرين وليس لغيرهم، المدير العام يتجول في المدارس العامة ومشاكلها لكن لا يقف على مشاكل تعليم المكفوفين في الولاية.
و أوضح: هذه أول دفعة للمعهد كنا نتمنى أن حقوق الانسان قد تعززت، ما رأيناه من سوء في هذه الفترة في النظام السابق لم نراه.
و قال: لا أستطيع وصف ما يحدث من ظلم، كل المكاتبات المؤسسية قمنا بها، لا يوجد أدنى اعتبار هناك غياب ضمير كامل في وزارة التربية والتعليم في كسلا، هناك خطوات قانونية نمضي فيها، وسنقدم شكوى قانونية للجنة المعنية بحقوق ذوي الأعاقة في الأمم المتحدة .