أحداث عنف بجنوب دارفور بعد استخدام (الثورية) مدرسة لتدريب قواتها

Sudan News

نيالا: السوداني
كشف قائد قوات الدعم السريع قطاع جنوب المقدم إسماعيل الحاج، عن وقوع أحداث عنف خلال الأيام الماضية بمنطقة قصة بسبب معسكر لتدريب عسكري تابع لقوات الجبهة الثورية بالمنطقة .
وأبان الحاج أن عدداً من المواطنين رفضوا قيام المعسكر بالمنطقة المذكورة، بينما احتلت قوات الجبهة الثورية المدرسة واتخذتها معسكراً للتدريب .
وأشار الى أن عدداً من الموطنين اصطدموا بقيادة المعسكر ما أدى لإطلاق نار راح ضحيته مواطن وجرح ثلاثة آخرين، الى جانب حالات نزوح عشرات الأسر. وقال الحاج في تنوير صحفي بنيالا، أمس الأربعاء، إن اللجنة الأمنية سيطرت على الوضع وأوقفت نشاط المعسكر لحين اكتمال الترتيبات الأمنية .
وجرى تنفيذ اعتصام بليل لمدة 4 ايام للضغط بتنفيذ عدة مطالب رفعت لحكومة الولاية من بينها اكمال طريق – نيالا بليل- .