الخرطوم: باج نيوز

قالت الشرطة السودانية إنّ مجموعة مكوّنة من خمسة أفراد بينهم ثلاثة نظاميين احتالوا على أحد التجار بسوق أم درمان شرق استاد الهلال، وأنّهم أطلقوا النار عشوائيًا ما أدى إلى مقتل أحد المواطنين ولاذوا بالفرار بعد اكتشاف هويتهم.

وكشف بيان الشرطة اليوم”السبت” عن أنّه في حوالى الساعة الثانية عشر منتصف النهار، قامت مجموعة مكونة من خمسة أفراد إحدهما نظامي يعمل بالشرطة واثنين نظاميين بالمعاش واثنين من المدنيين بالاحتيال على تاجر بسوق البصل شرق استاد الهلال بأم درمان بحجة أنهم من موظفى ديوان الضرائب ، وحينما طالب التاجر صاحب المحل التأكّد من هويتهم شرعوا فى الهروب بالمال الموجود فى المحل وأطلقوا النار عشوائياً مما أدى لمقتل المواطن (أ . أ) أعمال حرة.

وكانت قد تمّ فتح بلاغ في مواجهة المتهمين تحت المواد”93/175/130 من القانون الجنائي تحت إشراف النيابة العامة، بعد أنّ تمكّنت قوة من الشرطة مرتكزة بالقرب من مكان الحادث،بالقبض على ثلاثة من المتهمين وبالتحرى المبدئي أقروا بارتكاب الجريمة، فيما لا زال البحث جاريًا على بقية المتهمين.

وفي ذات الاتجاه، أصدر مدير قوات الشرطة بناءً على التحري المبدئي قرار قضى بفصل الشرطي المتهم وتقديمه إلى العدالة كمواطن عادي.

ووصفت الشرطة في بيانها الحادثة بالمعزولة، وتعهّدت في الوقت ذاته ببتر العناصر التي لا تعبّر عن مؤسسة الشرطة وتاريخها الممتد.

Source: باج نيوز

WP Radio
WP Radio
OFFLINE LIVE