الخرطوم: باج نيوز

علم”باج نيوز” أنّ مجموعة تيار”نصرة الشريعة” انسحبت من المسيرة التي دعت لها مبادرة أهل السودان بالتنسيق مع جماعات دينية وذلك أمام القصر الجمهوري، في الوقت الذي أعلن فيه المشاركين في المسيرة تفويض المجلس العسكري الانتقالي، لقيادة الفترة الانتقالية.

ودعا الناطق الرسمي باسم  تيار “نصرة الشريعة” محمد علي الجزولي جميع عضويته  ومناصريه بالانسحاب من أمام القصر الجمهوري، بسبب ما أسماه خداعهم والغدر بهم من قبل “مبادرة أهل السودان”.

وحثّ ممثل الطرق الصوفية خلال مخاطبته الحشد أمام القصر الجمهوري بالخرطوم اليوم “الجمعة”  على الاعتصام والوحدة وجمع الصف، وعدم اضاعة الوقت في الخلافات.

وأوضح الجزولي أنّه تمّ الاتفاق على حشد مسيرة تُطالب المجلس العسكري بالتفاوض مع جميع القوى السياسية في إطار التوافق مع قوى إعلان الحرية والتغيير وغيرها من القوى السياسية والمجتمعية.

وأضاف” تفاجأنا أنّ أصحاب مبادرة أهل السودان يرفعون شعارات تفويض المجلس العسكري، فقد حشدوا حشودًا كبيرة جدًا، ووزعوا أوراقًا صغيرة مكتوب فيها عسكرية مية المية”.

وعدّ الجزولي سلوك أصحاب مبادرة أهل السودان  بالغدر والخيانة، وقال “يدل هذا الموقف على مستوى الإنخفاض الأخلاقي للمجموعة وهذا مؤشر خطير إذا كان المجلس العسكري يستعين بهؤلاء.

وأكمل” ما نعيشه حاليًا يعكس ذات العقلية التي كان يمارسها المؤتمر الوطني سابقًا من خيانة وإلتفاف مع شركائه”.

ويواجه المجلس العسكري الانتقالي ضغوطًا في الفترة الأخيرة بعد المطالبة بتسليم السلطة إلى حكومة مدنية.

Source: باج نيوز

WP Radio
WP Radio
OFFLINE LIVE