مشاهد رياضية

عبد الله ابو وائل

[منذ انتخابه عضواً بمجلس إدارة نادي المريخ إلى جانب رفاقه في مجلس “سوداكال” كان ولا يزال “علي أسد” يعمل بهمة ونشاط وبتجرد يراعي من خلاله مصلحة الكيان بعيداً عن أي حسابات.

[ظل صوت “أسد” عالياً يجهر به من خلال آرائه الجريئة دون التأثر بالحملات الإعلامية التي طالته ورفاقه في المجلس المنتخب لإرغامهم على الابتعاد لإفساح المجال لشخصيات تأتي عبر قرارات التعيين!

[حرب ضروس تعرض لها الإداري الفذ لكن حكمته مكنته من تجاوز تلك المطبات كما أن قوة شخصيته أجبرت خصومه على التواري والانزواء سيما وقد لوَّح أكثر من مرة بنشر (ملفات) تقضي على مستقبل هؤلاء الذين يبادلونه العداء.

[أنجز “أسد” كثيراً من الملفات التي كلف بها ليكون ذلك مدخلاً لغيرة الآخرين من نجاحاته ليعملون على وضع الأشواك في طريقه ولكن!!

[لم يتأثر “أسد” بتلك الحرب الإعلامية التي خطط أصحابها للنيل منه وإرغامه على الابتعاد لكن إرادة الرجل وحرصه الدفاع عن مصلحة الكيان جعلته يواجه تلك الحرب بإرادة لا تنكسر وعزيمة لا تلين.

[النجاح الذي حققه “أسد” لم يعجب كثير من خصومه الذين حاولوا (الصيد في الماء العكر) بتحريف حديثه للبروف “شداد” ليظهروه بمظهر سالب يؤلب جمهور المريخ عليه ولكن!!

[خرج الرجل القوي لوسائل الإعلام مصححاً ما سعى خصومه لتحريفه فكسب “أسد” احترام جمهور المريخ الذي يحرص على تشجيعه ورد التحية له عرفاناً لما يقدمه للكيان.

[من يسعون للوقيعة بين “أسد” وجمهور المريخ سيضيعون وقتهم ولن يجنوا شيئاً من ذلك بعد أن وقف الجميع على حقيقة مبادرة مساعد الرئيس لاستئناف النشاط.

[أمثال “أسد” يجب أن نعض عليهم بالنواجذ ليواصلوا عملهم في خدمة (الزعيم) لأن ما يقومون به من أدوار يجعلنا نطمئن على مستقبل المريخ.

[ المريخ (محروس) بـ”أسد” ورفاقه من عضوية المجلس الذي أتى منتخباً بأصوات الناخبين لا بقرارات من وزراء.

[اللهم احفظ المريخ.

مشهد أخير

[فوز الزمالك المصري بلقب الكونفدرالية لم يكن مستغرباً بعد نجاح الفريق المصري في تجاوز (النجم) مستفيداً من إرهاق لاعبي الفريق التونسي.

[الفريق المصري أدى بروح العزيمة والإصرار أمام نظيره المغربي مستفيداً من تألق الرباعي “محمود جنش” و”محمود علاء” وعبد الله جمعة” و”طارق حامد”.

المصدر: المريخ محروس بـ”أسد”!! بموقع صحيفة كورة سودانية الإلكترونية.

Source: New feed

WP Radio
WP Radio
OFFLINE LIVE