مزارعون : تحرير العملة يخرج محاصيل الصادر من المنافسة العالمية

Sudan News

الخرطوم : رحاب فريني
وصف مزارعون بالقطاع المطري والمروي أثر تحرير العملة على القطاع الزراعي بالكارثة ، مؤكدين ان 80% من المدخلات مستوردة ومعظم الشركات المستوردة للاليات والمبيدات والأسمدة والتقاوي غير حكومية ، مؤكدين ان التحرير يخرج محاصيل الصادر من المنافسة في السوق العالمي ، اضافة الى انه يؤدي الى ضعف الانتاجية لجهة اضطرار المزارع لتقليل الجرعات الموصى بها في العمليات الفلاحية .
وأكد ممثل المزارعين ورئيس لجنة المزارعين بولاية القضارف ياسر الصعب الأثر الكبير الذي يحدثه تحرير العملة علي المدخلات الزراعية المستوردة ، مؤكدا ان 80% من المدخلات الزراعية مستوردة
و قال في حديثه لـ ( السوداني ) بالتأكيد تحرير العملة سيكون له أثر ظاهر ، مؤكدا ان التحرير يخرج المحاصيل من المنافسة العالمية لجهة انها محاصيل صادر ، اضافة الي ان ارتفاع التكلفة يقلل من العمليات الفلاحية عبر تقليل جرعة المبيدات والسماد والتي تؤدي الى تقليل الإنتاج .
واكد عضو تجمع مزارعي الجزيرة والمناقل القسم الوسط مكتب الكمر كمال حريز اثر تحرير العملة علي الزراعة
و قال ل ( السوداني ) قبل التحرير التغيرات مستمرة والان الوضع سوف يكون اسوأ ، مشيرا الي انه قبل تحرير السعر كان هنالك امل في استقرار اسعار العملة الصعبة ، مؤكدا خطورة التعويم لجهة ان كافة مدخلات الزراعة مستوردة اضافة الى ان الشركات المستوردة غير حكومية ما يشكل خطرا على القطاع الزراعي و صغار المزارعين ، مشيرا لاعتماد كافة العمليات الفلاحية على المدخلات المستوردة من الخارج .
ووصف المزارع بمشروع الرهد الزراعي القسم الاول علي حويري تحرير العملة بالكارثة الكبيرة على القطاع الزراعي ، وقال لـ ( السوداني ) سيكون له تأثير كبير على الزراعة قد تصل لترك الزراعة والبحث عن مهن بديلة ، مؤكدا ان كافة المدخلات الزراعية مستوردة بما فيها التقاوي
وقال حويري رغم وجود بحوث زراعية فإننا نستورد تقاوي من الصين والهند ، اضافة لاستيراد الأسمدة الداب واليوريا بجانب رفع الدعم عن الوقود ، مشيرا الى ان تحضير الفدان بلغ 2 الف جنيه بدلا عن 500 جنيه وسعر كيلو تقاوي زهرة الشمس المستوردة بلغت 6 آلاف جنيه بدلا عن الف جنيه.