انخرط المجلس العسكري الانتقالي بالسودان في لقاءات مكثفة مع سفراء الدول الخارجة المعتمدة بالسودان لتنويرهم بتطورات الأحداث عشية تعليق المفاوضات حول الانتقال السياسي مع قادة الاحتجاجات.

وإلتقى المتحدث باسم المجلس العسكري، الفريق الركن شمس الدين كباشي، رئيس اللجنة الأمنية بالمجلس الفريق ركن مصطفى محمد مصطفى، الخميس، بسفراء دول الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وكندا والممثل المقيم للأمم المتحدة بالخرطوم.

كما إلتقى ممثلو المجلس سفراء بسفراء الدول الآسيوية والإفريقية المعتمدين لدى الخرطوم، بجانب رؤساء البعثات الدبلوماسيه العربية، كل على حداه.

وقال مدير إدارة الشئون الأوروبية والأمريكية بالخارجية، صديق محمد عبد الله ، في تصريح صحفي، إن المتحدث باسم المجلس العسكري قدم تنويراً للسفراء حول التطورات السياسية والأمنية بالبلاد ونتائج التفاوض بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير والأسباب التي أدت إلى تعليق المفاوضات بينهما بغرض تهيئة الظروف للوصول لتسوية حول القضايا المطروحة للتفاوض.

وأوضح أن رئيس اللجنة الأمنية بالمجلس أطلع السفراء على ملابسات أحداث ليلتي الأربعاء والإثنين الماضي التي تسببت فيها مجموعات غير تابعة للقوات النظامية، مضيفاً “السفراء قدموا استفسارات في هذا الشأن وتمت الإجابة عليها”.

Source: باج نيوز

About Post Author