مطالب برفع سقف الإنتاج النفطي لـ(120) ألف برميل يومياً

Sudan News

الخرطوم: الطيب
وصف مختصون في الطاقة والاقتصاد استهداف الموازنة الجديدة إنتاج 70الف برميل نفط بالضئيل مقارنة بحاجة السودان مشيرين إلى اهمية معالجة التحديات في المجال والوصول بالانتاج إلى ما لايقل عن 120الف برميل خلال العام الحالي.
وشدد الخبير في الطاقة إسحاق بشير جماع فى حديث لـ السوداني على ضرورة ضخ استثمارات جديدة في قطاع النفط لزيادة الإنتاج مشيرا لوجود خطة سابقة من وزارة الطاقة بالوصول إلى 300الف برميل لتعويض الفاقد بعد انفصال جنوب السودان لكنها لم تحقق لخروج الشركاء وتدني الأسعار العالمية للنفط ما دفع الشركاء لعدم الاستثمار فى القطاع إضافة إلى مديونيتهم على الحكومة نتيجة لشراء نصيبهم من الإنتاج منوها الي ان انتاج النفط في السودان تدهور بشكل كبير إلى أن وصل مادون ٦٠ الف برميل يوميا نتيجة لضعف الاستثمار فى القطاع والأسباب الطبيعية بنقص انتاج الابار إلى جانب الآثار التشغيلية واهمال صيانة الآبار أيضا لجهة أن الشركاء لم يستطيعوا ضخ اي مصروفات تشغيلية بعد استمرار الحكومة فى شراء نصيبهم من الإنتاج منوها إلى أن عودة الإنتاج تتطلب زيادة مصروفات التشغيل ، لافتاً لتضمين رسوم عبور نفط الجنوب في الموازنة العامة إلى جانب مجابهة الحكومة مشكلات كبيرة في تمويل تكلفة صيانة المصفاة سنويا والتي تتطلب نحو 100 مليون دولار.
واشارالاقتصادي محمد الناير لـ السوداني إلى ان استهداف الموازنة إنتاج 70الف برميل لاتمثل نسبة كبيرة مؤكدا على أهمية العمل على زيادة الإنتاج إلى ماكان عليه قبل انفصال الجنوب وتابع أن تلك الخطوة تتطلب معالجة الاشكالات والتحديات التي تواجه قطاع النفط خاصة ديون الشركاء واستقطاب استثمارات جديده للقطاع بطرح المربعات للمستثمرين خاصة وأن هناك مربعات واعدة بالإنتاج إذا ما تم ضخ أموال لزيادة الإنتاج وصيانة الآبار وزيادة نسبة الاستخلاص